أكد رئيس الحكومة في مستهل الاجتماع الدوري للهيئة العليا الاستشارية والهيئة الوطنية لمجابهة انتشار فيروس كورونا المنعقد اليوم الأربعاء 12 ماي 2021 عن بعد، أن المخرج الأساسي من  أزمة جائحة كورونا هو الترفيع في نسق التلقيح.

ووفق بلاغ لرئاسة الحكومة، فقد دعا المشيشي الهيئة ووزارة صحة وكل المصالح المتدخلة للعمل على الترفيع في نسق جلب التلاقيح والرفع من نسق عملية التلقيح من خلال توسعة قاعدة المراكز التي تعنى بالتطعيم وزيادة عدد الإطارات الطبية وشبه الطبية المشاركة في العملية.

يشار إلى أنه وعقب الاجتماع أعلنت الناطقة بسام الحكومة حسناء بن سليمان عن جملة من القرارات الجديدة من بينها رفع منع التنقل بين المدن بداية من يوم الجمعة واستئناف الدروس يوم الإثنين 17 ماي  والسماح للمقاهي والمطاعم بممارسة نشاطهم وتحديد طاقة الاستيعاب بـ30 بالمائة في الفضاءات المغلقة و50 بالمائة في الفضاءات المفتوحة مع منع استعمال الشيشة، وتعديل توقيت حظر الجولان ليصبع بداية من العاشرة ليلا.