قال اليوم الأربعاء 12 ماي 2021 رئيس الحكومة هشام المشيشي، إن الوضع الصحي الصعب جدا دفع الحكومة إلى اتخاذ جملة من الإجراءات التي لم تكن سهلة على المواطنين على غرار الحجر الصحي الشامل والحد من الأنشطة التجارية.

وأقر المشيشي في كلمة توجه بها للتونسيين عبر القناة الوطنية الأولى بمناسبة عيد الفطر، بأن الحجر الشامل كان إجراءً صعبا على العديد من الحرفيين والتجار، وصرّح في هذا السياق 'لم نكن مسرورين بهذا القرار'.

وتابع  'لم تكن غايتنا الحد من حرية العمل ومنع الرزق... لكن صحة التونسيين أولوية قصوى'.

وقد أعلن رئيس الحكومة عن جملة من الإجراءات لفائدة الحرفيين والتجار الأكثر تضررا من الحجر الصحي الشامل.