أوقفت الشرطة الفرنسية 44 شخصا أثناء مظاهرة محظورة مؤيدة لفلسطين نظمت في العاصمة باريس اليوم السبت.
وفي تغريدة على صفحته في "تويتر" شكر وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان جميع أفراد الشرطة وقوات الدرك الذين شاركوا في الحفاظ على النظام العام اليوم السبت، موضحا أن هناك "51 موقوفا (عبر فرنسا) بينهم 44 في باريس".
وأضاف الوزير أن أحد الشرطيين أصيب بجروح أثناء اشتباكات بين عناصر الأمن والمتظاهرين في العاصمة الفرنسية.
وقالت شرطة باريس في بيان نشر على حسابها الرسمي في "تويتر" إن "عناصر الأمن نجحوا في إعادة الهدوء إلى المناطق الشمالية من العاصمة".

المصدر..روسيا اليوم