أكد الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل سامي الطاهري، اليوم الإثنين 17 ماي 2021، أن اتحاد الشغل بدأ مشاورات جديدة مع أطراف عديدة من بينها مع رئاسة الجمهورية، لإجراء الحوار الوطني.

وأضاف الطاهري في تصريح لمراسلة شمس أف أم خلال انعقاد الهيئة الإدارية الجهوية لاتحاد الشغل بسوسة، أن هناك إمكانية لتأخير موعد الحوار الوطني، نظرا للظروف التي تمر بها تونس والعالم العربي، لكننه من الضروري أن يجرى، قائلا "ليس هناك أي طريق آخر لإنقاذ تونس غير الحوار".

وشدد الطاهري على أن الحوار الوطني لا يمكن أن يقوم بدون رئيس الجمهورية، ولا يمكن إنجاز حوار لا يكون فيه رئيس الجمهورية حاضرا مهما كانت الظروف والأسباب، قائلا "إذا ما فماش رئيس جمهورية ما فماش حوار".