تراجعت العائدات السياحيّة المجمّعة بنحو 52 بالمائة، إلى تاريخ 10 ماي 2021، لتبلغ قيمتها 476 مليون دينار وذلك مقارنة بالتاريخ ذاته من سنة 2020، بحسب إحصاءات نشرها البنك المركزي التونسي.

وفي ما يتعلّق بخدمات الدين الخارجي المجمّعة فقد تراجعت بشكل طفيف في حدود 2 بالمائة لتصل الى مستوى 2924 مليون دينار.

وعلى العكس من ذلك فقد زادت عائدات العمل المجمّعة بنسبة 14 بالمائة الى حدود 1946 مليون دينار مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2020.

وفي ما يتعلق بالاحتياطي من العملة الصعبة فقد بلغ، الى حدود يوم 17 ماي 2021، قيمة ناهزت 20،8 مليار دينار، اي بتراجع بقيمة 900 مليون دينار مقارنة ب2020 (حوالي 21،6 مليار دينار).