‎قررت وزارة الصحة الترخيص، بداية من اليوم الخميس، للصيادلة والأطباء البيولوجيين والصيادلة في القطاع الخاص وأطباء الشغل وأطباء الممارسة الحرة للقيام بالتحاليل السريعة لتقصي فيروس كورونا .

‎وأفادت الوزارة في بلاغ لها ان وحدة المخابر التابعة لها وجهت الى مهنيي الصحة المعنيين التوصيات التقنية الواجب احترامها للقيام بهذه التحاليل السريعة.

كما حددت الوزارة الثمن الاقصى للتحليل للمواطن بـ 20 دينارا للتحليل الواحد، وفق ما جاء في منشورها الصادر بتاريخ 31 ماي الماضي.

ويتعين على الصيادلة والأطباء البيولوجيين والصيادلة في القطاع الخاص وأطباء الشغل وأطباء الممارسة الحرة أن يقدموا للشخص الذي خضع للتحليل السريع تقريرا مكتوبا يتضمن نتيجة الاختبار بما في ذلك رمز يثبت صحة النتيجة وموثوقيتها.