انتظمت، اليوم الخميس، بولاية سوسة، ببادرة من مصالح العلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني وحقوق الانسان برئاسة الحكومة، حملة تحسيسية وتوعية للتوقي من "كوفيد 19"، استهدفت بالخصوص تلاميذ المؤسسات التربوية للمكفوفين، وكذلك تلاميذ الكتاتيب التابعة لوزارة الشؤون الدينية بالجهة.

وذكر المدير العام للعلاقة مع المجتمع المدني والمكلف بمأمورية بديوان رئاسة الحكومة مراد المحجوبي في تصريح أفاد به (وات)، انه تم ضمن هذه المبادرة، التي تندرج في اطار تنفيذ محاور البرنامج الوطني "عزيمة" للتوقي من تداعيات جائحة "كورونا"، توزيع عدد من قوارير السائل المعقم لليدين، وعدد من الاقنعة البلاستيكية الواقية والكمامات، بكل من المدرسة الإبتدائية للمكفوفين ومعهد الكفيف بسوسة، وذلك الى جانب القيام بحملات تحسيسية توعوية في صفوف التلاميذ الصم، بهدف مساعدتهم على اجتياز الامتحانات الوطنية في ظروف جيدة.

واوضح ذات المصدر، ان هذه المبادرة، التي تنتظم بالتنسيق مع وزارة التربية وعدد من مكونات المجتع المدني، ارتكزت بالخصوص على توزيع الأقنعة البلاستيكية عوض الكمامات على التلاميذ المكفوفين، وذلك اعتبارا لخصوصية هذه الفئة من التلاميذ الذين يكونون في وضع غير مريح عند اجرائهم امتحانات آخر السنة وهم مرتدين الكمامة، وفق تعبيره.

وأضاف، انه سيقع تعميم هذه العملية على بقية المؤسسات التعليمية المخصصة للمكفوفين والصم، وذلك في اطار برنامج عزيمة الذي يهدف بالخصوص الى جمع وتوزيع أدوات الوقاية من فيروس "كورونا"، الى جانب القيام بحملات تحسيسية لفائدة المواطنين، ولاسيما منهم المسنين والأشخاص المصابين بامراض مزمنة وكذلك مرضى الكوفيد.

يذكر ان البرنامج الوطني "عزيمة" للتوقي من تداعيات جائحة "كورونا"، اطلقته مؤخرا مصالح العلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني وحقوق الانسان، ضمن برنامج وطني تساهم فيه العديد من الوزارات والجمعيات والمنظمات الوطنية والدولية، بهدف تعزيز التوعية والتحسيس بضرورة احترام البروتوكولات الصحية وأهمية الوقاية من الفيروس وآلياتها.