أكد اليوم الجمعة عضو الهئية العليا المستقلة للإتصال السمعي البصري هشام السنوسي بأن مؤسسة شمس أف أم أصبحت تشتغل أكثر على الحياد وتحظى بنسبة مئوية محترمة ,علما وأن الاذاعة احتلت المرتبة الاولى من حيث حجم التغطية الإعلامية للتعددية السياسية
ووصف هشام السنوسي ما حدث يوم أمس بمقر اذاعة شمس أف أم على خلفية محاصرة المقر من طرف أعوان بلدية الكرم بالهجمة الهمجية ,لأشخاص ’’باندية’’  .

وأرجع السنوسي ما حدث للارادة السياسية الرافضة للتعامل المؤسساتي الاعلامي مع مؤسسات الدولة .