قال اليوم الجمعة 11 جوان 2021 رئيس الجمهورية قيس سعيد، إن هناك تحركات مشبوهة في عدة جهات، داعيا النيابة العمومية إلى التحرك الفوري.

وأكد رئيس الدولة خلال لقائه رئيس الحكومة هشام المشيشي ووزيرة العدل بالنيابة حسناء بن سليمان، أنه لا مجال لمفاضلة شخص على شخص ولا مجال للإفلات من المحاكمة، مشددا على ضرورة محاسبة كل من ارتكب خطأ.

وبين سعيد أنه لن يترك أحدا يضرب الدولة التونسية، قائلا 'صمت كثيرا ولن أترك بلادي للوبيات... لن أتخلى عن واجبي ومسؤوليتي ولن أسكت عن التجاوزات'.