كشف وزير الشؤون الاجتماعية محمد الطرابلسي اليوم الثلاثاء 15 جوان 2021 عن وجود مشروع مع منظمة العمل الدولية امتد على 5 سنوات واليوم يتم القيام بعملية التقييم.

وأقر الوزير في ورشة عمل حول الحد من تشغيل الأطفال في اطار احياء اليوم العالمي ضد تشغيل الأطفال بضرورة تسريع التنسيق بين الأطراف المتداخلة باعتبار أن مقاومة تشغيل الأطفال هي مسؤولية عدة أطراف حسب قوله.

وبين محمد الطرابلسي أنه حسب آخر مسح في 2017 في تونس 180 ألف طفل يشتغلون ونسبة كبير منهم تشتغل في أعمال خطيرة وقال ان الاقرار بهذه الظاهرة هو بداية مقاومتها.

وتحدث وزير الشؤون الاجتماعية عن انقطاع 100 ألف طفل عن الدراسة سنويا مشيرا الى أنهم لا يعلمون مآل جزء منهم "مانعرفوش وين يمشيوا" وشدد على ضرورة تكثيف هياكل استقبال هؤلاء الأطفال. 

كما نبه الوزير من ان جائحة كورونا قد تساهم في ارتفاع عدد الأطفال العاملين باعتبار وأنه علميا الأطفال هم الفئة الأقل عرضة للعدوى بالفيروس .