قررت اليوم الثلاثاء 15 جوان 2021، دائرة الاتهام بمحكمة الاستئناف بسوسة، تأخير النظر في قضية توريد النفايات الإيطالية إلى الميناء التجاري بسوسة، إلى جلسة يوم 22 جوان 2021، وذلك استجابة لطلب لسان الدفاع عن المتهمين.

وأكد الناطق الرسمي باسم محكمة الاستئناف بسوسة الهادي خصيب لمراسلة شمس أف أم، أن دائرة الاتهام بمحكمة الاستئناف بسوسة، قررت التمديد في مدة الإيقاف التحفظي في حق 6 متهمين في القضية من بينهم وزير البيئة المُقال مصطفى العروي، والمقررة أن تنتهي مدة إيقافهم هذا الأسبوع، لمدة أولى ب 4 أشهر، مشيرا إلى أن هذا لا يعني أنها لا تستجيب لمطالب الإفراج عن المتهمين وأن قرار الإفراج عنهم يبقى وارد.