انتظم اليوم الأربعاء 16 جوان 2021، بمركز تونس الدولي لتكنولوجيا البيئة  بالتعاون مع المعهد البلجيكي للمستشارين في المجال البيئي، يوما إعلاميا حول مهنة المستشار البيئي لدى البلديات بمناسبة الاحتفال باليوم الوطني  العالمي للبيئة تحت شعار "استعادة النظم الإيكولوجية".

وأكد مدير التكوين وتدعيم القدرات بمركز تونس الدولي لتكنولوجيا البيئة كمال السعيدي في تصريح لشمس أف أم، أن مهنة المستشار البيئي لم يتم اعتمادها بعد في تونس وستكون تجربة نموذجية في تونس بداية من آخر ثلاثي لسنة 2021 .

وقال السعيدي إنه سيتم تكوين 25 مستشارا  بيئيا كل سنة، على أن يتم تقييم التجربة بعد 3 سنوات، مشيرا إلى إمكانية تقنين هذه المهنة واعتمداها لاحقا في البلديات.