تحدث النائب عن كتلة قلب تونس فؤاد ثامر اليوم عن وجود غموض كبير في رؤية رئيس الجمهورية للحوار الوطني والاطراف التي ستشارك فيه وقواعد هذا الحوار.

وبين فؤاد ثامر أن الأولويات واضحة في اشارة الى الملفات الصحية الاقتصادية والاجتماعية مؤكدا أن الحوار لا يجب أن يكون إقصائيا .

وفي تعليقه على ما كشفه رئيس الجمهورية عن وجود اطراف سعت الى اغتياله عبر فؤاد ثامر أن ما تحدث عنه سعيد خطير وخطير جدا ويجب أن نعلم من هي هذه الجهات والاجراءات التي تم اتخاذها و من هي الاطراف التي قدمت لرئيس الجمهورية هذه المعلومة مشيرا أن الحديث عن اغتيال رئيس الجمهورية تهديد لكيان الدولة بأكملها.

ودعا فؤاد ثامر رئيس الجمهورية الى التعامل بجدية أكبر وتجاوز التوعد والتصعيد دون القيام بإجراءات ذات فاعلية على أرض الواقع.