أعلنت الشركة التونسية للملاحة في بلاغ اصدرته اليوم أن غادرت ميناء مرسيليا اليوم الثلاثاء 22 جوان 2021 على الساعة العاشرة صباحا عوضا عن يوم الإثنين 21 جوان 2021 على الساعة الثامنة ليلا، وذلك بسبب اعتصام نفذه بعض المسافرين المصحوبين بشاحناتهم على منحدر باب مستودع السفينة مما استحال ابحارها في موعدها، وذلك على خلفية تلقي الشركة تصاريح خاطئة خلال عمليات الحجز من قبل هؤلاء المسافرين فيما يخص نوع العربات المسجلة (طولها وعلّوها)، مما نتج عنه عدم تمكن قبول حوالي 20 شاحنة.
وقدمت الشركة اعتذارها عن التأخير في موعد انطلاق السفينة للأسباب المذكورة والخارجة عن نطاقها.
كما اكدت وفق نص البلاغ اتخاذها الإجراءات القانونية الضرورية ,ودعت كافة المسافرين إلى الالتزام بالقواعد والإجراءات المعمول بها لتلافي ما من شأنه تعطيل السفرات.
كما أعلنت الشركة أنها ستحرص بمعيّة جميع الأطراف المتداخلة بميناء جرجيس على تأمين عمليات نزول وصعود المسافرين في أحسن الظروف ابان وصول السفينة قرطاج المتوقع يوم 23 جوان 2021 حوالي التاسعة ليلا.