تعقيبا على التأخير المسجل لباخرة قرطاج التي وصلت مساء الاربعاء للميناء التجاري بجرجيس كشف معز شقشوق وزير النقل عن حادثة التي جدت بميناء مرسيليا .

وقال معز شقشوق في تصريح لمراسل شمس أف أم بأن الحادثة  تتمثل في أن عدد من المسافرين بعد ان حجزوا بتسجيل سيارات اتضح في ما بعد انها غير مطابقة مما ولد صعوبات في صعودها للباخرة معربا عن اسفه لما حدث  .
واضاف شقشوق ان هذه الحادثة تقع كل سنة وهو ما يضر بسمعة تونس وبسمعة الشركة التونسية للملاحة وانه تم اتخاد اجراءات حتي لا تقع هذه الحادثة مرة اخري في المستقبل .
كما فند وزير النقل ما تردد من اخبار انه تم بيع تذاكر اكثر من طاقة استيعاب باخرة قرطاج من قبل الشركة التونسية للملاحة .
وبخصوص فيروس كورونا افاد شقشوق انه تم اتخاذ اجراءات على متن الباخرة واثناء الوصول وهذا مهم جدا لصحة المواطنين على حد تعبيره .
للتذكير فان باخرة قرطاج للميناء التجاري بجرجيس وصلت مساء امس السابعة ونصف قادمة من ميناء مرسيليا بتاخير قرابة 12 ساعة وعلي متنها 1205 مسافر و528 سيارة وواكب وزير النقل رفقة والي مدنين عدد من اطارات الوزارة ومسؤولين محليين وجهوين وصول هذه الرحلة الاولي .