جدد اليوم الخميس 24 جوان 2021  ديوان الإفتاء دعوة كل التونسيين والتونسيات إلى المبادرة بالتلقيح، مؤكدا أنه لا منجى ولا ملجأ لنا إلا بأخذ أسباب التوقي والعلاج لقوله صلى الله عليه وسلم ( إن الله أنزل الداء والدواء وجعل لكل داء دواء فتداووا ).

وحث ديوان الإفتاء التونسيين على أخذ الدواء بالتلقيح والاحتراز بحمل الكمامة وتكرار غسل اليدين يوميا والحرص على التباعد الجسدي، مبينا أن ذلك واجب بالدين والعقل، خصوصا عندما يتعلق الأمر بجائحة مثل جائحة كورونا سريعة العدوى خطيرة الأثر، فإنه يصبح من قبيل المسؤولية الشرعية التي يحاسب عليها الفرد بين يدي الله.

وشدد على أن الخطيئة الكبرى في تسهيل اجتياح العدوى وتعاظمها، وقد يكون في ذلك الموت المحقق لكثير من الناس خصوصا ضعفاء المناعة من الكبار والصغار كما هو الحال اليوم.

وقال ديوان الإفتاء 'نسأل الله الكريم الرحيم أن يشفي أهالينا في القيروان والقصرين وسليانة وسيدي بوزيد وزغوان وسائر ولايات الجمهورية، وأن يرفع عنا هذه البلوى وهذا الوباء الذي فتك بالأجساد والأرواح ، بسرّ لطفه الخفي ورحماته التي وسعت كل شيء'.