أوضح رئيس نقابة أصحاب الصيدليات الخاصة نوفل عميرة اليوم الخميس، أن عملية التلقيح ضد كورونا بالصيدليات الخاصة لن تتم إلا عن طريق دعوة المواطنين عبر ارسالية نصية بعد تسجيلهم في منظومة "إيفاكس".

وقال نوفل عميرة في تصريح لـ(وات) اليوم، انه ليس بإمكان أي مواطن أن يتلقى التلقيح المضاد لكورونا في الصيدليات الخاصة بصفة عشوائية، لافتا إلى أن عملية التطعيم ستكون منظمة في إطار منظومة "إيفاكس" وبصفة مجانية في مرحلة أولى من أجل معاضدة جهود الدولة في الحد من تفشي الفيروس بالبلاد.

وأضاف أن وزارة الصحة لم تحدد بعد موعد الشروع في عملية التلقيح في الصيدليات الخاصة، مؤكدا أن هذه العملية تستوجب تحضيرا لوجيستيا فيما يخص التزود بالتلاقيح وتسجيل عدد الملقحين الوافدين على الصيدليات بشكل يومي.

يذكر أن المجلس الوطني لهيئة الصيادلة أكد مؤخرا مشاركة الصيدليات الخاصة في حملة التلقيح الوطنية ضد كوفيد-19 حسب الأولويات المضبوطة من وزارة الصحة وفي إطار منظومة "ايفاكس" للتسجيل لعملية التلقيح ضد كورونا، وذلك إثر اتفاق الهيئة والنقابة التونسية لأصحاب الصيدليات مع وزارة الإشراف.

وكان رئيس لجنة قيادة الحملة الوطنية للتلقيح ضد كوفيد-19 الهاشمي الوزير، أكد أمس الإربعاء، في تصريح لـ(وات)، أن وزارة الصحة عقدت سابقا عديد الاجتماعات والاتفاقيات مع المجلس الوطني لهيئة الصيادلة قصد تشريك الصيدليات الخاصة في معاضدة جهود الدولة لتكثيف عملية التلقيح بشكل مجاني للمواطنين في الصيدليات الخاصة على أن تتكفل وزارة الصحة بمصاريف اللقاحات والحقن ونقل النفايات الطبية وغيرها.