غادر راشد الغنوشي رئيس مجلس نوّاب الشّعب ظهر اليوم الاربعاء 21 جويلية 2021 المستشفى العسكري بعد أن تلقى العلاج اللازم إثر إصابته بفيروس كورونا.
وتوجه الغنوشي  بحسب بلاغ نشرته صفحة البرلمان بالشكر للطاقم الطبي وكل العاملين بالقطاع الصحي الذي يسهر على تأمين صحة المواطنين في كل أنحاء الجمهورية.
كما حيّ كل من رئيس الجمهورية و رئيس الحكومة وكل من اتصل به للإطمئنان على صحته من نواب المجلس وشخصيات وطنية ورؤساء برلمانات وسفراء.
وحث رئيس المجلس في هذا السياق على ضرورة توحد السلط والقوى السياسية في مواجهة هذا الوباء والتسريع بتلقيح المواطنين مع ضرورة إطلاق حملات التلقيح في كل الجهات والا يقتصر الأمر على المراكز العمومية، مشيرا لفعالية وأهمية التلقيح في مواجهة الوباء.