عبر رئيس الجمهورية قيس سعيد خلال إستقباله  وزير الصحة المقال فوزي مهدي، مساء اليوم الأربعاء، بقصر قرطاج عن إستغرابه مما حصل امس في مراكز التلقيح ضد كورونا.

وقال رئيس الجمهورية "هل هو عيد الأضحى أم عيد التضحية بالتونسيين"، لافتا النظر إلى أنه "أمر غريب  توافد عشرات الآلاف من التونسيين في نفس التوقيت على مراكز التلقيح ".

وإعتبر رئيس الدولة ما حصل أمس "جريمة في حق التونسيين"، متابعا القول:"في العادة اليوم الأول من عيد الأضحى هو اليوم الوحيد في السنة تكاد تكون فيه الشوارع فارغة".