بلغت مداخيل قطاع السياحة المتراكمة منذ بداية عام 2021 لحدود يوم 10 جويلية نحو 874 مليون دينار، بتراجع يقدر ب25.3 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من عام 2020 وفق بينات نشرها البنك المركزي التونسي.

كما اشارت المعطيات الى تراجع خدمة الدين الخارجي المتراكمة، بنسبة 30 بالمائة، ووصلت الى 3758 مليون دينار، في المقابل زادت مداخيل الشغل المتراكمة بنسبة 27 بالمائة وبلغت 3435 مليون دينار.

هذاوبلغ الحجم الجملي لإعادة التمويل، 10.1 مليون دينار، بتقلص طفيف بنسبة 2 بالمائة مقارنة بنفس الفترة العام الفارط، كما بينت بيانات البنك المركزي تحسن طفيف للموجودات الصافية من العملة الأجنبية، وارتفعت من 20.8 مليار دينار، يوم 19 جويلية 2020، الى 21.4 مليون دينار، بتاريخ 19 جويلية 2021، ما يعادل 135 يوم توريد.