تم إصدار بطاقة إيداع بالسجن في حق الشاب المتّهم بالاعتداء بالعنف الشديد على طبيب في مستشفى الياسمينات ببن عروس بعد وفاة والدته المصابة بفيروس كورونا بالمستشفى.

هذا ومازال البحث متواصلا عن شخص آخر كان رفقة المعتدي وشارك في الإعتداء الا انه في حالة فرار حاليًا، حسب ما أكده لشمس آف آم الناطق الرسمي بإسم المحكمة الإبتدائية في بن عروس عمر حنين .

وللتذكير فإن فيديو تسجيل لكاميرا المستشفى أظهر الشاب لحظة الإعتداء بالعنف على الطبيب المتضرر وتم نشره وتداوله على مواقع التواصل الإجتماعي.