سجّلت الوحدات الأمنية بولاية المنستير نسبة التزام محترمة جدّا في اليوم الأوّل من تنفيذ قرار والي المنستير المؤرخ في 23 جويلية الجاري والمتعلق بغلق جميع منافذ الولاية يومي 24 و25 جويلية الجاري، مع منع وسائل النقل العمومي، وفق ما أفاد به الكاتب العام للنقابة الجهوية لقوّات الأمن الداخلي بالمنستير مراد بن صالح.
وأضاف بن صالح، في تصريح لـ"وات"، أنّ الوحدات الأمنية لم تسجل إلى حدّ الآن خروقات باستثناء بعض الحالات الإنسانية أو الاجتماعية.
وكان والي المنستير أكرم السبري أصدر بتاريخ 23 جويلية الجاري قرارا يقضي بغلق جميع منافذ ولاية المنستير دخولا وخروجا ومنع كلّ أشكال التنقل بين المدن بولاية المنستير نهاية الأسبوع الجاري.