تقدم النائب في البرلمان عن حركة النهضة نور الدين البحيري بالشكر للاطارات الطبية وشبه الطبية جيشنا الابيض وقواتنا العسكرية والامنية التي تواصل حربها على الكوفيد "رغم محاولات التشويش والارباك والاستهداف من احفاد الصبايحية وعبيد الدرهم والدينار وخدمة الخلفان".

وقال في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية على فايسبوك  "جرائمكم البشعة المتعمدة المدفوعة الاجر التي وصلت حد الحرق والسّحل ومحاولات القتل والنهب والسرقة تدل على سقوطكم االوطني والاخلاقي وفشلكم في انفاذ مخططكم الخياني الاجرامي الهادف للزج بالبلاد في مستنقع الفتنة والانقلاب في وقت يخوض شعبنا حربا ضروسا ضد الوباء وستدفعون ثمن جرائمكم امام القضاء وبحكم القانون".

واضاف انه "على الذين حرضوا على العنف والقتل احزابا وافرادا من جماعة عبير وحركة الشعب والوطد ومن ينسبون انفسهم لانصار السيد رئيس الجمهورية تحمل مسؤوليافعالهم وما ارتكبوا".

وتابع البحيري "مشروع الفوضى والانقلاب المدعوم من الخارج ومن قنوات الحدث والعربية فشل وانتهى.. متمسكون بالدفاع على الديمقراطية وقيم الجمهورية وسيادة الشعب.. مسيرة شعبنا نحو الافضل مستمرّة وسننتصر باذن الله وتوفيقه رغم الداء والاعداء".