وجهت النقابة الوطنية لقوات الأمن الداخلي اليوم الأحد 25 جويلية 2021 رسالة إلى كافة منظوريها أكدت فيها أنه لا ولاء الا للوطن ولا سيادة إلا للشعب.

ودعت النقابة الوطنية لقوات الأمن الداخلي منظوريها إلى تطبيق القانون على المارقين وكل من تسول له نفسه الإعتداء على الممتلكات العامة والخاصة.

كما طالبتهم بتجنب التعليمات المشبوهة الداعية لقمع كل تحرك سلمي وعدم إعادة نفس خطأ سنة 2011 حسب نص البلاغ.

  وأكدت النقابة في رسالتها أن وزارة الداخلية هي مؤسسة الشعب التونسي وليست لعبة بيد الأحزاب.