أدى رئيس الجمهورية قيس سعيد منذ قليل زيارة إلى شارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة تزامنا مع احتفال عدد من المواطنين بالقرارات التي أعلن عنها مساء الأحد   25  جويلية  2021 ومن ثم تحول إلى مقر وزارة الداخلية.

وكان سعيد أعلن عن جملة من القرارات من بينها إعفاء رئيس الحكومة هشام المشيشي وتجميد نشاط البرلمان ل30 يوما.

وكانت قيادات في حركة النهضة أعلنت رفضها لهذه القرارات واعتبرتها انقلابا على الدستور والشرعية.

من جهتها وصفت النائب سامية عبو القرارات بالدستورية.