أصدر اتحاد الكتاب التونسيين اليوم الاثنين بيانا أشاد فيه بالقرارات التي اتخذها رئيس الجمهورية قيس سعيد مساء الاحد 25 جويلية 2021 "لإنقاذ تونس ممّا تردّت فيه من خراب على مدى عشرية كاملة".
وجاء في ذات البيان الممضى من طرف رئيس الاتحاد صلاح الدين الحمادي وكان نشر على الصفحة الرسمية للاتحاد على الفايسبوك "ان الاتحاد يعبر عن مساندته المطلقة للقرارات الجريئة المتخذة من رئيس الجمهورية، ويعتبر ما قام به رئيس الدولة إجراء قانوني دستوري لا غبار على شرعيته".
كما عبر الاتحاد عن دعمه للقوات العسكرية والأمنية في عملها من أجل حماية البلاد والعباد، والحاضر والمستقبل.
ودعا اتحاد الكتاب التونسيين كافة الكُتّاب والمثقفين وجميع المواطنين وخاصة الشباب إلى الالتفاف حول مؤسسة الرئاسة والمؤسسة العسكرية والمؤسسة الأمنية لحماية راية الحرية والكرامة، راية الحياة التي تليق بكل التونسيات والتونسيين" وفق ما ورد في ذات البيان.