أقر رئيس الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان جمال مسلم في تصريح لشمس آف آم ، اليوم الثلاثاء، أن "رئيس الجمهورية قيس سعيد طمأنهم بحصوص ضمانه للحريات الفردية والعامة ".
وقال محدث شمس آف آم  ان رئيس الجمهورية أكد لهم خلال دعوته لهم أمس لقصر قرطاج ان القرارت التي اعلن عنها "إستثنائية محدودة في الوقت".
وبخصوص  تجميعه لكافة السلط، أفاد رئيس رابطة الدفاع عن حقوق الإنسان أن الرئيس شدد انها "ظرفية فقط".
هذا وأكد مسلم ان رئيس الجمهورية اعلمهم انه وفي القريب العاجل سيتم تعيين رئيسا وأعضاء للحكومة، لافتا النظر إلى أنه لم يذكر أسماء.
أما في ما يتعلق بحل البرلمان، قال محدث شمس آف آم إن رئيس الدولة اعلمهم ان القانون يسمح له بتجميد اعماله، مضيفا أن المسألة غير واضحة حول القرارات الخاصة بالبرلمان مستقبلا.