أكدت الوكالة الوطنية للتبغ والوقيد عشية اليوم أنها تعرضت "لعمل إجرامي حيث عمد بعض الخارجين عن القانون إلى حرق بعض الفواضل الصناعية والخشب والبلاستيك في الفضاء المفتوح بالمصنع" .

وبينت أنه "بفضل يقظة وحدة الحماية والحراسة بالوكالة تم التنسيق السريع مع فريق الحماية المدنية المتمركزين بصفة متواصلة وقارة بمقر الوكالة وتم للتدخل الفوري لإخماد هذه الحرائق التي تزامنت مع ارتفاع درجات الحرارة".

وقامت الإدارة العامة في إطار مباشرتها لمهام ضمان تزويد السوق منتوجات الاختصاص بإعلام السلطات الأمنية والتنسيق معها في هذا الإطار إلى أن تم القبض على شخصين من مقترفي هذا الفعل التخريبي بهدف بث الفوضى والفتنة بفتح الطريق أمام التعدي على الملك العمومي والتعدي على المؤسسات الوطنية ذات البعد الاقتصادي الاستراتيجي من خلال عمليات الاستيلاءات والخلع.

وشددت الإدارة العامة للوكالة الوطنية للتبغ والوقيد على حرصها المتواصل في الذود عن مصالح وحقوق هذه المؤسسة الوطنية والتصدي لكل من تخول له نفسه التعدي عليها وتم في هذا الإطار تقديم شكاية مباشرة للنيابة العمومية بتونس2 إضافة إلى مركز الأمن الوطني مرجع النظر مع توثيق هذا العمل التخريبي من خلال معاينة قانونية قام بها عدل المنفذ مع  تسجيلات من كاميرات المراقبة المنتشرة بكامل أرجاء الوكالة.