قال رئيس الجمهورية قيس سعيد اليوم الاربعاء 28 جويلية 2021 إن " 460 رجل أعمال نهبوا أموال البلاد بقيمة جملية بلغت 13 ألف و500 مليار".

ودعا قيس سعيد -خلال استقباله رئيس منظمة الاعراف سمير ماجول "رجال الأعمال المعنيين الذين وردت أسماؤعم في تقرير أعدته اللجنة الوطنية ﻟﺘﻘﺼﻲ الحقائق حول الرشوة والفساد للانخراط في الصلح الجزائي".

وشدد سعيد على أنه "ليست هناك نية للتنكيل برجال الأعمال أو المس منهم  ولكن الأموال المتخلدة بدمتهم يجب أن تعود للشعب ".

وأضاف سعيد "أنه سيتم اصدار نص حول ابرام صلح جزائي مع المتورطين في نهب المال العام " مبرزا ان كل شخص معني يتعهد بالقيام بمشاريع تنموية في المعتمديات الاكثر فقرا على غرار المدارس والبنية التحتية والمستشفيات.

كما أشار سعيد الى أن كل شخص يقوم بانجاز مشروع يظل مسؤولا عن أي عيب فيها.

وأوضح أنه سيتم ترتيب رجال الأعمال المعنيين بالأمر ترتيبا تنازليّا من الأكثر تورّطا إلى الأقل تورطا وسيتم ترتيب المعتمديات تنازليا من الأكثر فقرا إلى الأقل فقرا ثم المتورط الأكثر تورطا يقوم بمشاريع في المعتمدية الأكثر فقرا.