قال النائب عن التيار الديمقراطي هشام العجبوني، اليوم الأحد، في تصريح لشمس آف آم إن "إعلان حركة النهضة استعدادها لتقديم تنازلات وتضحيات في هذه الفترة ورد متأخر جدا وهو عبارة عن مناورة من مناورات الحركة".

واكد العجبوني ان "حركة النهضة اتصلت بالتيار الديمقراطي قبل تفعيل الفصل 80 وحزبهم رفض دعوتها".

هذا وأقر العجبوني برفض التيار الديمقراطي محاكمة النائب عن حركة أمل وعمل ياسين العياري أمام القضاء العسكري كموقف مبدئي رافض لمحاكم ةالمدنيين أمام القضاء العسكري.

وحمل العجبوني "حركة النهضة مسؤولية عدم دعمهم في المبادرة التشريعية التي سبق وقدموها لتنقيح مجلة المرافعات خاصة في الجانب المتعلق بمحاكمة المدنيين أمام المحاكم العسكرية".