التأم اليوم الإثنين 02 أوت 2021 بمقر الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري (الهايكا)، اجتماع تنسيقي بين أعضاء مجلس الهيئة وممثلين عن الهياكل المهنية لقطاع الإعلام المتمثلة في النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين والجامعة العامة للإعلام التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل.

وتدارس الحاضرون المستجدّات الأخيرة المتعلّقة بقطاع الإعلام، إثر الإعلان عن التدابير الاستثنائية يوم 25 جويلية 2021، وفق ما جاء في بلاغ صادر عن الهايكا.

وتمثّلت أهم مخرجات هذا الإجتماع في الدعوة إلى ضرورة إحداث آلية تواصل بين الهياكل المهنية الممثلة لقطاع الإعلام مع رئاسة الجمهورية، في انتظار تعيين رئيس للحكومة وضرورة تكليف مسؤول مؤقت لتسيير مؤسسة الإذاعة التونسية والالتزام بسد الشغور على مستوى منصب رئيس مدير عام هذه المؤسسة ومنصب رئيس مدير عام لمؤسسة التلفزة التونسية، طبق آلية الرأي المطابق للهيئة، حال تعيين رئيس للحكومة.

كما دعا المشاركون في الإجتماع إلى ضرورة تفعيل القرار القاضي بإلحاق إذاعة "الزيتونة للقرآن الكريم" بمؤسسة الإذاعة التونسية العمومية.

وحثوا بالمناسبة كافة وسائل الإعلام، إلى "التحلي بالمسؤولية الاجتماعية والتقيد بقواعد المهنة وأخلاقياتها والتثبت من صدقية الأخبار قبل نشرها والتصدي للإشاعات وخطابات الكراهية والتحريض على العنف"، داعين إلى "عدم المساس من استقلالية القطاع وضمان حماية الصحافيين وحرية التعبير والصحافة والنأي بوسائل الإعلام عن التوظيف ومحاولات الاستغلال والاستقطاب".

وقد دعت هيئة الإتصال السمعي والبصري والهياكل المهنية، الصحفيين والصحفيات، إلى "التمسك باستقلالية الخط التحريري لمؤسساتهم الإعلامية والدفاع عن حرياتهم في صناعة المضامين الإعلامية وفق ما تقتضيه القواعد المهنية والأخلاقية".