أدى مساء اليوم السبت رئيس الجمهورية قيس سعيد زيارة الى شارع الحبيب بورقيبة.
وفي تصريحات اعلامية لسكاي نيوز قال سعيد ’’نحترم الدستور ولكن لا بد من إدخال تعديلات على نصه ,مشيرا الى أن الشعب التونسي سأم الدستور و سأم القواعد القانونية التي تم وضعها على مقاسهم .

وأكد قيس سعيد بأن الدساتير ليست أبدية ويمكن إدخال تعديلات عليها بما يستجيب لمطالب اللشعب, مشددا على أن السيادة للشعب . 

وشدد سعيد على السعي لتشكيل الحكومة الجديدة في أقرب الأجال ,قائلا ’’أسعى لاختيار الأشخاص الذين لا تشوبهم شائبة وقادرين على تحمل ثقل الأمانة  .

وأضاف سعيد.. "لا نخاف إلا من خانوا عهودهم وأوطانهم وحنثوا بالأيمان التي أدوها.. "، متعهدا بمواصلة العمل من أجل تشكيل حكومة تقود البلاد في أقرب وقت.

وحذر الرئيس ممن "يسربون الشائعات"، قائلا إن من يقومون بهذا التصرف لديهم "خيال مريض، وأناس في قلوبهم مرض ,  يتحدثون عن الشرعية ولا يحترمونها".