أكد الرئيس المؤسس للجمعية التونسية للدفاع على الحريات الفردية وحيد الفرشيشي، المساس بأغلب الحقوق والحريات المنصوص عليها بالدستور التونسي.

وانتقد الفرشيشي في تصريح لشمس أف أم، انتهاك الحرمة الجسدية والاعتداءات التي طالت الصحفيين بشارع الحبيب بورقيبة مؤخرا.

واستنكر المتحدث خرق حرية التنقل باعتماد إجراء الـS17 الذي يُنفذ على الآلاف من التونسيين.

وقال وحيد الفرشيشي على هامش ندوة صحفية بمقر نقابة الصحفيين لتقديم تقرير حول رصد الانتهاكات بعد 25 جويليةإ، ن القرارات الصادرة والمتعلقة بالإقامة الجبرية، تنفذ اعتمادا على أمر غير دستوري.

واستعرض أهم الخروقات المتعلقة بحرية الإعلام والتي من بينها منع صحفيين من الوصول إلى أماكن الأحداث وغلق مكاتب مؤسسات إعلامية.