خصّصت الجهة الصحية بالمنستير، لليوم الوطني لاستكمال تلقيح الإطار التربوي في القطاعين العمومي والخاص ضد "كوفيد-19"، 13 مركزا للتلقيح، من بينها 9 مؤسسات تربوية، يتوزعون على كافة معتمديات ولاية المنستير.

ويمكن للإطارات التربوية والأعوان العاملين بالمؤسسات الطفولة ما قبل الدراسة، وبالمدارس الابتدائية والإعدادية والمعاهد، ومؤسسات التكوين المهني، ومسدي الخدمات بالمبيتات والمطاعم المدرسية، الذين لم يتلقوا بعد الجرعة الأولى من التلقيح من المسجلين أو غير المسجلين بمنظومة "ايفاكس"، التوجه غدا بداية من الساعة الواحدة ظهرا وإلى غاية الساعة الخامسة مساء، إلى أحد مراكز التلقيح وهي، المركز الجهوي عدد 1 بالمنستير، والمركز الجهوي عدد2 بقصر هلال، والمركز الجهوي عدد3 بالمكنين، والعيادة الخارجية بالمستشفى الجهوي بجمال لتلقي التلقيح.

كما يمكنهم التوجه نحو المعاهد بالوردانين، وبني حسان، وزرمدين، وصيادة، وطبلبة، وقصيبة المديوني، والبقالطة، والمدرسة الإعدادية ببنبلة، والمدرسة الإعدادية الساحلين بولاية المنستير.

وستتلقي الفئة العمرية التي يتراوح سنها بين 18 و39 سنة غدا تلقيح من نوع "سينوفاك"، والشريحة العمرية 40 سنة فما فوق التلقيح من نوع "استرازينكا"، وفق بلاغ وزارة الصحة.

وعقدت اليوم بمقر ولاية المنستير، جلسة عمل بإشراف المعتمد الأول، طارق البكوش، خصصت لمزيد التنسيق والترتيب لإنجاح اليوم الوطني لاستكمال تلقيح الإطار التربوي ضدّ "كوفيد-19".

يذكر ان ولاية المنستير، سجلت خلال الفترة الممتدة من 13 مارس الفارط والى غاية 16 سبتمبر الجاري، تلقيح مجموع 249 ألفا و71 شخصا بالجرعة الأولى من التلقيح ضد "كوفيد19"، أي نسبة 41 فاصل 42 في المائة من مجموع سكان الجهة، و132 ألفا و835 شخصا بالجرعة الثانية، أي 22 فاصل صفر 9 في المائة. تم