دعا أستاذ علم الفيروسات بكلية الصيدلة، محجوب العوني، عموم المواطنين الى استكمال عملية التطعيم ضد كورونا، معتبرا، أن التراخي في الاستجابة لإتمام التلقيح ينذر بتعكر حالات المصابين الذين يرفضون التلقيح أو هم يكتفون بتلقي جرعة واحدة ذلك انه لا بد من إتمام حصولهم على الجرعة الثانية. 

وذكر أن الترفيع في نسبة التلقيح ضد كورونا سيسمح بتحصين المجتمع في فترة عودة الجائحة، ملاحظا أن الظرف الصحي العالمي مازال يسجل ما وصفها ب"بعض الأوكار لهذا الفيروس".

ويأتي تصريح عضو اللجنة في وقت سجلت فيه حملة التطعيم تقدما كبيرا غداة استكمال 3 ملايين و768 ألفا و319 شخصا التلقيح ضد فيروس كورونا، وذلك أمس الاثنين.

وقد نفى عضو اللجنة العلمية لمكافحة كورونا، تسجيل أية حالة وفيات أو تعكرات خطيرة ناتجة عن التلقيح ضد كورونا، مؤكدا، ان عمليات التلقيح لم تخلف إلا آثارا جانبية محدودة وطفيفة جدا بالنظر إلى مجموع الملقحين.

 

وات