طالب رئيس النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين محمد ياسين الجلاصي رئاسة الجمهورية بوضع خطة اتصالية واضحة وتنظيم لقاءات دورية مع الصحفيين ووسائل الاعلام المحلية.
كما طالب الجلاصي خلال ندوة تمحورت اليوم الثلاثاء بالعاصمة حول"الحق في النفاذ الى المعلومة أداة اساسية لمراقبة الرقابة والمسائلة في إدارة الشأن العام" بضرورة التعامل مع الصحفيين والمواطينين على أساس أنهم شركاء ومن حقهم معرفة ما يجري في البلاد.

وافاد الجلاصي في تصريح لشمس اف ام إنه منذ تاريخ 25 جويلية أصبحت المعلومة الرسمية غير متوفرة ومتمركزة فقط لدى رئاسة الجمهورية التي لم تضع إستراتيجية واضحة للتعامل مع الإعلام واكتفت بإصدار البيانات في الصفحة الرسمية للرئاسة على الفايسبوك

وأقر نقيب الصحفيين بأن غياب خطة اتصالية واضحة , خاصة مع الصحفيين فتح المجال أمام الاشاعات والأخبار الزائفة.