كشف الخبير الإقتصادي عز الدين سعيدان، أنتونس تعاني من ارتفاع حاد في الدين الخارجي وصل مع نهاية 2020 إلى 41 مليار دولار وإلى 45 مليار دينار في 2021، وذلك وفق التقرير الأخير للبنك الدولي المتعلق بالديون الخارجية لعدد من الدول من بينها تونس.

وأفاد عز الدين سعيدان في تصريح لشمس أف أم اليوم الأربعاء 13 أكتوبر 2021، أن ذلك تجاوز نسبة 100% من الناتج الداخلي الاجمالي لتونس المقدر ب 35 مليار دولار.

وأضاف سعيدان، أنه في ظل هذه الوضعية قد لا تتمكن تونس من سداد ديونها الخارجية بصفة طبيعية، وفي صورة عدم التوصل لاتفاق مع صندوق النقد الدولي قد تجد تونس نفسها مجبرة على التوجه لـ"نادي باريس" في محاولة لإعادة جدولة الدين.