أكد وزير الإقتصاد والتخطيط سمير سعيد، ووزير التخطيط بحكومة الوحدة الوطنية الليبية، فاخر بوفرنة، في لقاء عقداه، أمس الجمعة، بتونس، أهمية تكثيف اللقاءات والتظاهرات لتمكين القطاع الخاص والهياكل العمومية في البلدين من استكشاف فرص الإستثمار والتبادل في كافة المجالات.

وأشارا الوزيران إلى ضرورة الإستفادة من هذا التبادل لبناء شراكة إستراتيجية ومتنوعة لتعزيز التنمية الإقتصادية والإجتماعية في كلا البلدين.

وتطرقا الطرفان، وفق بلاغ لوزارة الاقتصاد، إلى الفرص والإمكانيات المتاحة في كل من تونس وليبيا لمزيد تعزيز التعاون والشراكة الإقتصادية بما يخدم مصالح البلدين و الشعبين الشقيقين.