كشف المعهد الوطني للرصد الجوي عن أسباب تأخر التقلبات الجوية التي كانت منتظرة من بعد ظهر اليوم السبت 23 أكتوبر 2021.

وأوضح المعهد في نشرة متابعة له نشرها الليلة، أن التحرك البطيء للسحب بسبب ضعف الرياح وراء التأخير الحاصل في بداية التقلبات مقارنة بما كان متوقعا.

وأفاد نفس المصدر أن نشاط السحب الرعدية يتواصل بولايتي الكاف وسليانة وقد شمل أجزاءً من ولاية جندوبة.

وستتنقل نفس الكتلة تدريجيا في اتجاه الشمال الشرقي في النصف الثاني من هذه الليلة.

وجاء في نشرة المتابعة أن بعض الأمطار الضعيفة والمحلية نزلت أيضا ببنزرت وتونس، وهذه ما هي إلا بداية الغيث.

من جهة أخرى سجلت درجات الحرارة حاليا تراجعت إلى مستوى 16/12 درجة بالمرتفعات التي تشهد نزول الأمطار وبين 20 و24 ببقية الجهات والفارق في الحرارة يؤكد بداية وصول الكتل الهوائية الباردة إلى بلادنا، حسب معهد الرصد الجوي.