أكد وزير أملاك الدولة والشؤون العقارية محمد الرقيق اليوم الثلاثاء 26 أكتوبر 2021، أهمية إعادة الأمل للشباب من خلال توفير مخزون عقاري دولي لفائدة هذه الفئة وغيرها من الفئات المهمشة.

وشدد الوزير على إثر زيارته للإدارة العامة للعقارات الفلاحية، على ضرورة إيجاد الإطار القانوني الملائم لذلك في أقرب الآجال والتنسيق مع بقية الوزارات المتداخلة في الغرض.

وأفاد بلاغ للوزارة أن الرقيق اطلع على أبرز الملفات والإشكاليات العقارية المطروحة، مؤكدا على ضرورة تدعيم الرقابة القبلية والبعدية لتوفر جميع الشروط في المتسوغين للعقارات الدولية الفلاحية سواء في إطار شركات الإحياء والتنمية الفلاحية أو في غيرها من الأطر التعاقدية.

ودعا الرقيق إلى الرفع من نسق العمل بالنظر إلى حجم الملفات المتعهد بها

كما أذن بإجراء بحث معمق حول سلامة الإجراءات المعتمدة في تسويغ الضيعة الفلاحية الدولية "أوزرة1" الكائنة بمرناق من ولاية بن عروس.