انتُظمت اليوم الأربعاء 24 نوفمبر 2021 بمقر وزارة النقل جلسة عمل  للنظر في مدى تقدم مشروع تهيئة الجذع المركزي ومحطة الترابط بساحة برشلونة وتشخيص الأسباب التي حالت دون استكمال إنجازه.

وكانت الجلسة بإشراف وزير النقل ربيع المجيدي وبحضور الرئيس المدير العام لشركة نقل تونس معز سالم.

وقالت وزارة النقل في بلاغ لها، إنه تقرّر خلال هذه الجلسة، العمل في أجل لا يتجاوز الأسبوع على تحيين لجنة قيادة إنجاز هذا المشروع الوطني من حيث تركيبتها الممثلة لمختلف الأبعاد الاقتصادية والمجتمعية والبيئية بما يمكّنها من التشخيص الدقيق والعلمي للإشكاليات ووضع خطة عمل براقماتية قادرة على اتخاذ القرار الناجع بصيغة تشاركية بشأن جدوى هذا المشروع والإمكانيات المتاحة لتنفيذه في كنف احترام التعهدات ومقاييس السلامة والأمن وجودة الخدمات في أجل أقصاه موفى ديسمبر الحالي.

ودعا ربيع المجيدي إلى تطوير الرؤية بخصوص هذا المشروع المركب، الذي يهدف أساسا إلى تحسين منوال التنقل بتونس الكبرى واستيعاب الطلب الاضافي للمسافرين، مع التحلي بالاستباقية في رصد التوقعات التي من شأنها الإخلال باحترام الآجال المحددة عند تنفيذ هذا المشروع والتدخل الفوري كلما اقتضى الأمر.