نفذ عدد من المعطلين عن العمل بسيدي بوزيد، اليوم الخميس، وقفة احتجاجية أمام مقر الولاية، في إطار يوم غضب وطني، للمطالبة بالتشغيل ولمطالبة رئيس الجمهورية بتفعيل القانون عدد 38 لسنة 2020 الخاص بالانتدابات الاستثنائية لمن طالت بطالتهم عوض التراجع عنه.
وبينت المتحدثة باسم المحتجين في ولاية سيدي بوزيد، أن المعطلين يعتبرون القانون عدد 38 "قانون العدالة الاجتماعية التي ستنصف عددا من المعطلين عن العمل الذين طالت سنوات بطالتهم ومعاناتهم"، وأكدت عزم المعطلين عن العمل مواصلة التحرك الاحتجاجى "بكل الطرق التي ستضمن لهم الحق في التشغيل".
وطالب المحتجون بتوضيح خلفيات القرار، ورفعوا شعارات منددة بسياسة الدولة تجاه ملف تشغيل أصحاب الشهائد العليا الذين طالت بطالتهم، ومطالبة بالانتداب الفوري لمن طالت بطالتهم.