أكد وزير التربية فتحي السلاوتي، أن الوزارة قامت بإغلاق بعض الأقسام بمؤسسات تربوية وإغلاق مؤسسات تربوية أخرى كليا بسبب تسجيل حالات إصابة بفيروس كورونا في صفوف التلاميذ.

وشدد فتحي السلاوتي خلال زيارة عمل أداها اليوم الجمعة 26 نوفمبر 2021 إلى ولاية القيروان، على ضرورة مواصلة تطبيق البرتوكول الصحي والالتزام بلبس الكمامات مضيفا قوله "إن الوضع تحت السيطرة لكن على الأولياء ملازمة الحذر وتوفير الكمامات لأبنائهم".

وفي سياق آخر اعتبر الوزير، أن ظاهرة العنف والمخدرات ليست حكرا على الوسط التربوي مضيفا أن القضاء عليها مسالة مشتركة بين الدولة والعائلة ومختلف مكونات المجتمع.

وأفاد أنه سيتم وضع برنامج لإعادة إحياء الأنشطة الثقافية والرياضية وإحداث خلايا إنصات.