تكفلت المنظمة الدولية للهجرة بإيواء عدد كبير من المهاجرين غير النظاميين بمركز الإيواء التابعة لها، استعدادا لمساعدتهم على العودة إلى أوطانهم في اطار برنامج المساعدة على العودة الطوعية.

وهؤلاء المهاجرون من مصر والمغرب وبنغلادثش ودول افريقيا جنوب الصحراء، وبذلك سيتم ازالة الخيام من ميناء الكتف بمعتمدية بن قردان من ولاية مدنين التي تم نصبها بصفة وقتية مساء يوم الجمعة 26 نوفمبر  بعد أن تم إيصال هؤلاء المهاجرين غير النظامين إلى هذا المكان بعدما أن تم انقاذهم من قبل جيش البحر والحرس البحري حسب مصدر مطلع لمراسل شمس أف أم بولاية مدنين.

وأضاف نفس المصدر أنه تم إجلاء 212 مهاجر غير نظامي يرجعون بالنظر للمنظمة الدولية للهجرة لمراكز إيواء تابعة للمنظمة خلال الساعات الفارطة على أن يتم إعادتهم إلى بلدانهم في إطار برنامج العودة الطوعية لاحقا.

وفي سياق متصل تكفلت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين ب 87 منهم من جنسيات سورية وصومالية وسودانية واريترية وفلسطينية واثيوبية والذين تقدموا بمطلب لجوء لدي المفوضية حسب مصدر مطلع لمراسلنا.

وتابع المصدر ذاته، أن المفوضية السامية لشؤون اللاجئين اتصلت بالسلطات التونسية لإيجاد أماكن لإيواء هؤلاء وفي حال تعذر عليها ذلك فإن المفوضية السامية  ستقدم لكل شخص من هذه المجموعة 250 دينار لمساعدته على قضاء شؤونه الحياتي.

من جهة أخرى بيّن مصدر مطلع بالمستشفي الجهوي ببن قردان لمراسل شمس أف أم في مدنين، أنه وبعد أن غادر 18 شخص المستشفي الجهوي ببن قردان بعدما تلقيهم العلاج، تم توجيه 8 أشخاص إلى هذا المستشفي من جنسيات من سوريا ومصر والمغرب للعلاج وهم مازالوا مقيمين بقسم الجراحة العامة 2 و 6 بقسم الطب العام.