اجتمعت مساء اليوم 3 ديسمبر 2021 الهيئة السياسية لحركة تحيا تونس برئاسة يوسف الشاهد للتباحث في الوضع العام في البلاد وفي الشأن الحزبي.

وقد قررت الهئية السياسية للحزب تنظيم مؤتمر استثنائي لحركة تحيا تونس خلال شهر مارس 2022 بناءا على الفصل 30 من القانون الداخلي للحركة.

كما تقرر تكليف المكتب التنفيذي بإعداد ونشر المضامين والخطوات القادمة لإنجاز المؤتمر الذي سيكون محوره طرح تصور هيكلي جديد للعمل الحزبي في إطار توحيدي جامع ورؤية سياسية برنامجية كفيلة بردم الهوة بين التونسيين وخاصة الشباب منهم وبين العمل الحزبي.

ودعا الحزب كافة الهياكل والانصار للاستعداد لهذا الموعد الهام والالتفاف حول حزبهم خلال هذه المرحلة المفصلية من تاريخ تونس. 
وأعرب أعضاء الهيئة السياسية عن ارتياحهم لاسترجاع عضو المكتب التنفيذي والوزير السابق سمير الطيب لحريته .

كما عبروا وفق البيان الذي اصدروه عن ثقتهم في المرفق القضائي التونسي وقدرته على إنفاذ العدالة واسترداد الحقوق رغم حملات الشيطنة والتشويه التي تستهدف الحزب وعددا من قياداته على شبكات التواصل الاجتماعي.