قال الأستاذ الجامعي والباحث رافع الطبيب أن ليبيا في مفترق طرق وتنتظرها عدة سيناريوهات، وعلى تونس وضعها كلها في الحسبان لضمان مصالحها وأمنها القومي.

كما أبرز الطبيب، في مداخلة خلال افتتاح الندوة السياسية للتيار الشعبي حول استحقاقات السيادة بعد 25 جويلية، اليوم الأحد بجربة، ضرورة بناء التحالف الاستراتيجي بين تونس والجزائر.

أكد الطبيب على ضرورة إحداث تغيير عميق في السياسات الخارجية للدولة التونسية إقليميا ودوليا، مشيرا الى أن فرصة كبيرة متاحة لتونس مع القوى الصاعدة في الشرق.