أكدت اليوم الثلاثاء 06 ديسمبر 2021 وزيرة شؤون المرأة والأسرة أمال موسى بلحاج، أن البحث جاري في حادثة اغتصاب عون حرس لفتاة واحتجازها وتعذيبها في نصر الله من ولاية القيروان.

وقالت الوزيرة في تصريح لشمس أف أم، إنه سيتم نشر البعض من المعطيات عند انتهاء التحقيق، وشدّدت على أن الوزارة تقاوم كل مظاهر العنف ضد المرأة والطفل.

واعتبرت أمال بلحاج موسى، أن الوزارة لديها خطة مهمة لمجابهة العنف ضد النساء والأطفال، وبينت أن الوزارة تتعهد بمساعدة كل امرأة على التتبع القضائي ضد مرتكبي الاعتداءات ضدها.

وتحدثت الوزيرة عن دور الأسرة ووظيفتها الهامة في نقل الأفكار والقيم والمبادئ التي تقوم على التمايز في تربية الذكر والأنثى.

وقالت إنه لا يجب لهذا التمايز بين الأدوار أن يكون موجودًا، وأشارات إلى دور ومساهمة المدرسة من خلال مقرراتها البيداغوجية في نشر ثقافة عدم التمايز بين الجنسين والمساواة وتكافؤ الفرص.