أكـد اليوم الثلاثاء الخبير الاقتصادي عز الدين سعيدان بأن الوضع الاقتصاد التونسي يمر بمرحلة مفصلية في ظل عجز الاقتصاد على خلق النمو وفرص الشغل بالاضافة للارتفاع الكبير في الدين الخارجي .

وقال سعيدان في تصريح لشمس أف أم ’’هناك من يشكيك حتى في قدرة تونس على تسديد ديونها، وهو ما يُرجح امكانية توجه تونس لنادي باريس واعادة جدولة ديونها.
واشار سعيدان الى ان تونس تمر بوضعية مالية صعبة جدا جدا ,داعيا في هذا الاطار لضرورة ارساء اصلاحات حقيقية . 
وشدد عز الدين سعيدان على ضرورة استقرار الحياة السياسية لأن الاطراف الدولية في الخارج التي ستقرض تونس أو تبحث عن الاسثمار يهمها الاستقرار السياسي بحسب تصريحه .

واستنكر سعيدان غياب قانون المالية لسنة 2022 خاصة وأننا في شهر ديسمبر , قائلا اليوم اصبح تعبئة الموارد الخارجية شبه مستحيل .