أفاد رئيس الجامعة العامة الوطنية للبناء والأشغال العامة جمال الكسيبي، بأن "هناك ما قيمته 17 مليار دينار مشاريع عمومية معطلة أي بطاقة تشغيل تناهز 50 ألف موطن شغل بشكل مباشر".

وأضاف الكسيبي في تصريحه لشمس أف أم على هامش الجلسة العامة العادية للجامعة المنعقدة اليوم  الثلاثاء 7 ديسمبر 2021، أن هذه النقطة سيتم طرحها في الجلسة العامة اليوم على غرار النقاش حول طرق تحسين النظام الترتيبي والقانوني المعمول به خاصة وأن القوانين السارية حاليا صدرت منذ السبعينات.

وتابع المتحدث بأن أبرز الإشكاليات التي يعانيها أهل القطاع هي خطايا التأخير مع البنوك بسبب جائحة كورونا خاصة وأن المرسوم الصادر عن حكومة إلياس الفخفاخ لم يتم تمديده في 2021 و 2022.

كما أكد الكسيبي أن الجلسة العامة السنوية للجامعة ستناقش الغلاء المشط في أسعار مواد البناء داعيا بالمناسبة الدولة للتعويض لصغار المقاولين كما تم سابقا في سنة 2008 حين ارتفعت الأسعار بشكل مفاجئ.