تحادثت رئيسة الحكومة نجلاء بودن رمضان بقصر الحكومة بالقصبة، مع عميد المهندسين التونسيين كمال سحنون.

وقال بلاغ لرئاسة الحكومة اليوم الأربعاء 08 ديسمبر 2021، إن اللقاء مثّل فرصة للتداول في مشاغل المهندسين في القطاعين العام والخاص، وأهمية تحسين أوضاعهم المهنية وضمان جودة تكوينهم وملاءمته لسوق الشغل وتحيين القوانين المنظمة لعملهم وعلى رأسها القانون الأساسي.

وعبّرت رئيسة الحكومة عن إكبارها للدور المحوري الذي يقدّمه المهندسون في بناء الإقتصاد الوطني في مختلف مجالاته ومساهمتهم في مخططات التنمية الإقتصادية والإجتماعية.

من جهته اعتبر عميد المهندسين التونسيين اليد كمال سحنون، أن هذا اللقاء كان إيجابيا وتم خلاله التأكيد على ضرورة العمل من أجل تثمين دور المهندس والمكانة التي يجب أن يضطلع بها في الاقتصاد الوطني وفي تغيير المنوال التنموي والنهوض بالبلاد.